من أخطاء الترجمة

التصنيف 1

ليست هناك ترجمة بلا عيوب أو أخطاء. أو، بعبارة أخرى، ليست هناك ترجمة نهائية. يمكن دائماً القيام بترجمة جديدة مختلفة عن سابقاتها للنص نفسه. هذا ما أراه حين أقرأ ترجمات لي قمت بها قبل سنوات، فأكتشف أخطاء مضحكة وصياغات سيئة.

لبعض الجمل. ولو أتيحت لي الفرصة لطبعة ثانية، لغيرت الكثير.
كلفني الصديق محمد كامل الخطيب، بضع مرات، بقراءة مخطوطات لإبداء الرأي وتسجيل ملاحظات، قبل الموافقة على نشرها.

أذكر من بين الأخطاء العجيبة التي صادفتها في بعض تلك المخطوطات، أن أحد المترجمين قام بترجمة عنوان كتاب مكيافيلي الشهير (الأمير) بـ(المبدأ) ربما بسبب الأصل الإشتقاقي المشترك للكلمتين.

وقام المترجم نفسه بترجمة عنوان القصة الشهيرة أليس في بلاد العجائب، بـ/عليجة في بلاد العجائب.

هناك هفوات يمكن تلافيها بشيء من البحث والتأني وإعادة قراءة ما اشتغلناه. فالخطأين المذكورين كان يمكن تلافيهما لو لم يستعجل المترجم الانتهاء من العمل، وقام بمراجعة شغله.

بكر صدقي

عن الكاتب
بكر صدقي

كاتب ومترجم كردي سوريّ، وأحد أبرز المترجمين من التركيّة، لهRead More

Editing: /home2/z3r8t7c4/public_html/wp-content/themes/tabeer/comments.php Encoding: Re-open Use Code Editor Close Save Changes

سجل ردك

لن ننشر عنوانك الإلكتروني.الحقول اللازمة معلمة بعلامة *